أيمن العتوم

أيمن العتوم

شاعر أردني

شاعر وروائي أردني صدر لي ستّ روايات آخرها: كلمة الله. وخمسة دواوين آخرها: طيور القدس

أيمن العتوم
0 عدد المقالات
165.4 k

مقالات المُدون

ولِي قَلْبٌ تقلّبَ فوقَ جَمْرٍ!!

ولِي قَلْبٌ تقلّبَ فوقَ جَمْرٍ!!

سَأَلْتُ وَما سَأَلْتُ سِواكَ يَوْمًا إِذَا دُفِّعْتُ مِنْ بابٍ لِبابِ وَهَلْ يُجْدِي إِذا ذَنْبِي عَظِيْمٌ وَماذا سَوْفَ يَنْفَعُنِي اقْتِرابِي؟! وَإِنَّكَ أَنْتَ رَحمَنٌ رَحِيْمٌ وَإِنِّي عَبْدُكَ الرَّثُّ الثِّيابِ

4.8 k
عبّاسُ الخُرافيّ

عبّاسُ الخُرافيّ

أيُّها الشَّعْبُ الّذي حَطَّ على عُشْبِ المَرافِي: دَعْ سِواكَ اليَوْمَ يَحْيَا وَخُذِ الدُّنيا كَدُنْيا واتّبعْ نهجي تَعِشْ مثلي رَضِيّا فاتّباعُ النّهجِ دَرْءٌ للخِلافِ

1.8 k
قُمْصَــانُ الشّعْب

قُمْصَــانُ الشّعْب

لا تَشْكُ، مَا شَكَتِ الشَّوامِخُ وَالقِمَمْ، أنْتَ السَّماءُ، وَأَنْتَ سَابِغَةُ الدِّيَمْ، فِيْكَ الْتَقَى النَّاجُونَ مِنْ أَوْجَاعِهِمْ، فَحَضَنْتَهُمْ، وَلَقَدْ يَلَذُّ لَكَ الأَلَمْ

2.5 k
أميرةَ الورْدِ

أميرةَ الورْدِ

أَمِيْرَةَ الوَرْدِ إِنَّ الوَرْدَ أَشْقَانِي فَسَامِرِيْنِي، تُمِيْتِي نِصْفَ أَحْزَانِي وَالنِّصْفُ أُرْجِئُهُ يَوْمًا يُلَمْلِمُنِي حَتَّى أُذِيْبَ عَلَى خَدَّيْكِ أَشْجانِي عُرْيانَةُ الحُسْنِ، أَرْدَتْ عِنْدَ طَلْعَتِها "لَيْثَ ابْنِ عَبْسٍ وَأَقْيَالَ ابْنِ غَسَّانِ".

7.4 k
طُيُورُ القُدْسِ

طُيُورُ القُدْسِ

فِلَسْطِيْنُ الحَبِيْبَةَ .. كُلُّ جُرْحٍ، يَسِيْلُ، فَإِنَّما دَمُنَا المِدادُ، مَعًا كُنَّا، وَمَا زِلْنا ... فُؤَادًا، عَصِيًّا حِيْنَ يَنْفَطِرُ الفُؤَادُ، كَأَنّا في الهَوَى رِئَتَانِ ذَابَا، عَلَى جَسَدٍ، وَشَكَّلَهُ الوِدادُ

2.8 k
يَا أَطْهَرَ النّاسِ.. إلى أبي

يَا أَطْهَرَ النّاسِ.. إلى أبي

واللهِ يا أبتي لَوْ عَبَّؤُوا دَمَنا في.. كأسِهمْ لَرَضِينا أنْ يَسيلَ دَمُ واللهِ لو مَزّقونا في الوَرَى قِطَعًا.. وَبَعْثَرُونا فَغَصَّ القاعُ والأَكَمُ لَمَا عَتِبْنا على شَعْبٍ يُسيّرُهُ.. طُغاتُهُ وعلى أنفاسِهِ جَثَمُوا

5 k
يا صانِعَ المَجْدِ

يا صانِعَ المَجْدِ

قُلْ لي بِرَبِّكَ مَنْ يَبْكي عَلَى وَطَنٍ يُباعُ جَهْرًا بِما يُدْعَى لِقاءَاتُ قَالُوا (السَّلامُ) خَيارٌ لا بَدِيلَ لَهُ مِنْ بَعْدِهِ سوفَ تَنهالُ الكَراماتُ وَأَنَّنا قَدْ مَلَلْنَا الحَرْبَ مُضْرَمَةً وآنَ أَنْ تَنتهِي تِلكَ العَداواتُ

4.3 k
الشُّعراء المُتحوِّلون

الشُّعراء المُتحوِّلون

لماذا يتخلّى الشّعراء عن شعلة الشّعر المُقدّسة من أجل اللّهاث خلفَ بريق الرّواية؟ ما الّذي يدفعهم إلى ذلك؟ أهو حُبّ الشّهرة في الفوز بقلب هذا الجيش الكبير من قُرّاء الرّواية!

1.6 k
هل الرّواية ديوان العرب الجديد؟

هل الرّواية ديوان العرب الجديد؟

فما الّذي حدث في زماننا؟! ما الّذي جعل للرّواية كلّ هذا الحضور الطّاغي، وجعل الشّعر يتّخذ له على خجلٍ زاويةً بعيدةً يقتات على ما تبقّى له من حضور؟

2.1 k

  • أضف تدوينة
  • أضف تدوينة مرئية
  • أضف تدوينة قصيرة