أحلام مصطفى

أحلام مصطفى

كاتبة وباحثة

طالبة دكتوراه وباحثة في مجال الأدب والعلوم الاجتماعية.

أحلام مصطفى
0 عدد المقالات
277.8 k

مقالات المُدون

تجربتي مع الرضاعة الطبيعية..

تجربتي مع الرضاعة الطبيعية..

علينا أن نعي أن الرضاعة الطبيعية ليس اختياراً ولا فضلاً بل واجباً ومهمة صعبة يجب على الأمهات محاولة أدائها على أكمل وجه وفق ما يقدر الله.

345
لماذا أردنا أن نكسب مباراة كرة قدم؟

لماذا أردنا أن نكسب مباراة كرة قدم؟

هذه الأيام تلعب المنتخبات العربية بكأس العالم ونحن نراقب الخسارة تلو الأخرى، نتلقى الصفعة العلنية تلو الأخرى، نتأمل أي نوع من المواساة ربما، لكن من الواضح أننا لا نستحق هذه.

307
كم "محمد صلاح" نحتاج لننقذ العالم؟

كم "محمد صلاح" نحتاج لننقذ العالم؟

هل حقاً يمكننا أن نغير صورة شعوبنا والطريقة التي تتم معاملتنا بها بأن نصنع جيشاً من اللاعبين والفنانين والأدباء الذين ينتمون إلى إسلامهم صراحةً ويعبرون عن صورة إيجابية له؟

586
آدم وحواءات.. البطاطس خضار

آدم وحواءات.. البطاطس خضار

ناديت أسماء حتى تأكل، لأنها تنسى أن تتناول الطّعام، أمي تقول بأنها تدرس كثيراً وأن كل الطعام الذي تأكله يتّجه إلى دماغها لهذا هي نحيفة وشاحبة هكذا.

285
لنُرَدِّدّ معاً.. الحبّ وحده لا يكفي

لنُرَدِّدّ معاً.. الحبّ وحده لا يكفي

سبب انزعاجي من التركيز المبالغ فيه حول قضية الحب والهيام هو بعدها عن الواقع تماماً، فلا تبنى البيوت على الحب وحده ولا تتزاوج الأرواح بالحب فقط.

1.2 k
كيف اكتسبت ابنتي العربية الفصيحة كلغة أم

كيف اكتسبت ابنتي العربية الفصيحة كلغة أم

ما هو متوفر من دراسات يقول بأن الأطفال يمكنهم اكتساب 4 لغات قبل سن خمس سنوات دون تعرضهم لمشاكل بالتفريق بين اللغات واستخدامها طالما أن هناك طرق سليمة للتعرض للغات.

2.6 k
آدم وحواءات.. العمة فريدة

آدم وحواءات.. العمة فريدة

ليس شعر جارتنا فريدة وحده هو ما يجعلك تحس بالضياع، كل شيء متعلقٌ بها كذلك.. باب بيتها بنفسجي، والحائط أخضر، وعليه لوحات من كل الألوان، والمقاعد لستُ متأكداً ما لونها.

313
آدم وحواءات.. لغة عيون

آدم وحواءات.. لغة عيون

الدرج المؤدي إلى بيتنا كريه، أحب أن أعد الدرجات ولكنني لا أحصل على نفس النتيجة مرتين متتاليتين، وأسماء تقول بأنني أنا الذي لا أجيد العد، لأن الأعداد معها دائما تتشابه.

358
آدم وحوّاءات.. آدم

آدم وحوّاءات.. آدم

كما في كل يوم ذهبت إلى ناصية الشارع أنتظر أختي لأعود معها، فهي تشكل عامل إلهاء مهم، كما أنني أتلذذ بالاستماع إليها وهي تشارك العالم بحكمتها، خصوصا مع نهاية الأسبوع.

544

#يتصدر_الآن

  • أضف تدوينة
  • أضف تدوينة مرئية
  • أضف تدوينة قصيرة