بيسان الشيخ

بيسان الشيخ

كاتبة وصحافية

كاتبة وصحافية لبنانية

بيسان الشيخ
0 عدد المقالات
48.6 k

مقالات المُدون

لبنانية ولكن

لبنانية ولكن

كان لافتاً حجم التنديد الواسع بالمشهد لبنانياً وفلسطينياً، ومطالبة القائمين على المسلسل بمعالجة الموضوع إما بطريقة "أكثر عمقاً" أو "لياقة" أو"وعياً" وصولاً الى اتهام العمل والممثلة

757
رمضاننا الذي لن يعود

رمضاننا الذي لن يعود

في بيروت، كان علي أن انتظر السنة الجامعية الثالثة، أي سنة تخرجنا بشهادة "الليسانس" لأعود وأفاتح صديقاتي بمسألة رمضان، ورغبتي في أن نقيم افطاراً. بعد أخذ ورد

777
بطاقة بريدية لجدي الذي رحل

بطاقة بريدية لجدي الذي رحل

إذ رأيت جدي مسجى تحت شرشف أبيض رقيق لا يشبه تلك الأغطية الصوف التي أرادها أن تدفئه، شعرت بالصقيع في أطرافي. استجمعت قواي واقتربت، فقبلت جبينه البارد وسلمته البطاقة.

543
كيف تشرح الموت لمن هم في الخامسة من العمر؟

كيف تشرح الموت لمن هم في الخامسة من العمر؟

لشدة اقتناعها بأن الموت مجرد نزهة طويلة، سألت جديها بحماسة، متى سيموتان، وإن كان ممكناً تحديد موعد تسجله على روزنامتها. كانت تريد أن يرحلا سريعاً وليس بعد أعوام.

1.2 k
أراقب الناس ولا أموت هماً

أراقب الناس ولا أموت هماً

لدي متعة كبيرة في مراقبة الناس. يمكنني أن أقضي ساعات أترقب حركتهم، وسلوكهم وكيفية تواصلهم مع بعضهم البعض وردود أفعالهم تعابير الوجه، حركة العيون، عصب اليد أكان مشدوداً أو مسترخياً

2.1 k
رأسي بات غسالة

رأسي بات غسالة

اليوم أريد لابنة أختي أن تكبر وتقرأ خوفي. أريدها أن تعلم الكابوس الذي عاد إلى بعدما ظننت أنني طويته. سأوقف الغسالة في رأسي لأروي لها أن أطفالاً آخرين مثلها ناموا..

850
دمشق وبيروت وإسطنبول.. نحن لقطاء المدن

دمشق وبيروت وإسطنبول.. نحن لقطاء المدن

عاتبت نفسي لأني افترضت لبرهة إن اسطنبول قد تكون لعلا، مثلما هي لي الآن. مدينة مختارة لا قضاء وقدر. مكان جميل ورحب، قابل للحياة والتطلع للمستقبل.

874

#يتصدر_الآن

  • أضف تدوينة
  • أضف تدوينة مرئية
  • أضف تدوينة قصيرة