أيمن العتوم
أيمن العتوم
807

لَنْ نَعِيْشَ الدَّهْرَ نَعنُو لِصَنَمْ

4/6/2018

سَيَقُولونَ أضاعَ العُمْرَ هَدْرَا

لا يُبالي، وَأساغَ الكأسَ مُرّا

ما لهم مِني ، وما لي مِنهُمُ

أيُّ عُمرٍ أيّها الراجونَ عُمرا ؟!

لي مِنَ العُمرِ الّذي أَعْمُرُهُ

في طريقِ الله إِيمانًا وَصبرا

**********

آهِ يا أُمّي سَنبقَى ثابِتِينا

في طَرِيقِ المُؤمنينَ الصّادِقِينا

نَنْقُشُ الحُبَّ على أَفْئِدَةٍ

تَعشَقُ اللهَ وَتَهْوى اليَاسَمينا

فإذا حارَبَنا الباغي صَفَحْنا

وإذا أَدْرَكَنا الموتُ رَضِينا

**********

في سبيلِ اللهِ شِعري والوَطنْ

ومِنَ الأوراقِ أَعدَدْتُ الكَفنْ

هكذا علّمَني العيشَ أبي

وكَذا يَرهبُنا ليلُ المِحَنْ

فاعْرفِي يا أمُّ معنى عِزّتي

وَاهْنَئِي يا أُمُّ أنّا لَمْ نَهُنْ

**********

هِيَ أيامٌ سَتمضي كالشُّعاعْ

هكذا الدُّنيا لِقاءٌ وَوداعْ

فاقْرَؤُوا عنّي تَباريحي إذا

ذاعَ شِعْري بَينَكم يومًا وَشاعْ

واقرؤُوا قلبي، فقلبي سُفُنٌ

أَبْحَرَتْ في الغيبِ واللّيلُ شِراعْ

**********

ذُبتُ في الحبّ وفي اللَّحْنِ البَدِيعْ

ففؤادي الليلُ والدَّمعُ شُموعْ

أعشقُ اللهَ وأرضِي والهوى

وبماءِ الزَّهْرِ عَمَّدْتُ الضُّلُوعْ

فإذا غَنَّيْتُ تَخْضَلُّ المُنى

وإذا أَنشدتُ تَخْضَرُّ الرّبوعْ

**********

أقبلَ الليلُ فقالتْ لي النُّجومْ

أيَّها الشّاعرُ قاسِمْني الهُمومْ

ضَحِكَ الطِّفْلُ بِقلبي مَنْ تُرى

يَسْتَبِيهِ الحُزنُ فينا والوُجومْ؟!

نحنُ لِلخُلدِ أَيا صاحِبَتي

فَاقْرَئِيْني تُدْركي ماذا نَرُومْ

**********

آهِ يا أُمّي رَضِينا بِالسُّجُونْ

وتجاوَزْنا بأنْ نخشى المَنُونْ

وَرَضِينا كُلَّ شَيْءٍ غيرَ أَنْ

يَحكُمَ الظالمُ فينا ونَهُونْ

قَدْ مُلِئنا بيقينٍ ثابتٍ

وَهُمُ باللهِ قد ظَنُّوا الظُّنُونْ

**********

لَنْ نَعِيْشَ الدَّهْرَ نَعنُو لِصَنَمْ

وَعلَى الذِّلَّةِ تَغشانا الظُّلَمْ

سَنُغَنِّي لِنَهارٍ قادمٍ

فيهِ تستأثرُ بالعَدلِ الأُمَمْ

فَارْفَعُوا نَعْشي على هامِ العُلا

وَاحْمِلُوا الرّايةَ بَعدِي لِلْقِمَمْ

#يتصدر_الآن

  • أضف تدوينة
  • أضف تدوينة مرئية
  • أضف تدوينة قصيرة