مي ملكاوي

مي ملكاوي

كاتبة وصحفية

كاتبة وصحفية ومقدمة برامج إذاعية وتلفزيونية، ماجستير في الإعلام العالمي والاتصالات

مي ملكاوي
0 عدد المقالات
65.4 k

مقالات المُدون

إنها "الخادمة"!

إنها "الخادمة"!

كانت طريقة دخولها وخروجها مضحكة، فقد ظنت المسكينة أنها تمكنت من سحب الأطفال دون إثارة أي جَلبَة أثناء اللقاء التلفزيوني للمُحلل السياسي الذي يُجري اللقاء من بيته عبر سكايب..

1.9 k
دعوا أطفالكم يصنعون الفوضى.. ولكن!

دعوا أطفالكم يصنعون الفوضى.. ولكن!

أؤمن تماماً أن الفوضى تكون خلاقة وتثير خيال الطفل وتنمي إبداعه وتعلمه الكثير، عندما نتركه يلعب على هواه دون قيود، لكن صقل قيم النظام والنظافة مهمة كذلك لمخيلته ومهاراته المستقبلية

3.7 k
كم طفلاً ستنجبون؟

كم طفلاً ستنجبون؟

لا تقطعوا الأمل بالغد، هناك دائماً حلول لكل شيء حتى للعوائق المالية المتعاظمة، وأنا على ثقة أن طفلاً وحتى طفلان لن يسدا رمقكم وعطشكم لفكرة امتداد النسل واستمراريته.

6.3 k
عندما تهاوى الحُلم!

عندما تهاوى الحُلم!

ما زلت أرى الحلم قاصراً وتشوبه العيوب، وأَعْجَبُ إذ أرى الأعداد المهولة من الحالمين، والذين حققوا أحلامهم يعيشون بسعادة وهناء نفسي، متجاهلين ذلك الشعور بالغربة المريرة

1.2 k
أمّ بلا زواج وحقوق أخرى

أمّ بلا زواج وحقوق أخرى

وقد يبدو الأمر ترفاً للحديث فيه وسط ما يجري في أوطاننا من أزمات سياسية واجتماعية واقتصادية وتزايد عمق طبقة الفقراء على حساب الطبقة المتوسطة، إضافة إلى الخوف من مستقبل المنطقة

2.8 k
أي نوع من النساء أنتِ؟

أي نوع من النساء أنتِ؟

فقط اسألي نفسكِ دائماً قبل القرار وقبل التحسّر على طموحك وعلى تخصصك الدراسي المهدور هباء: ما هي شخصيتي؟ هل أود حقاً العمل؟ وهل أنا قادرة على التوفيق بين البيت والعمل؟

8.2 k
زوجة الرئيس.. مُلهمة الجماهير

زوجة الرئيس.. مُلهمة الجماهير

هي لم تبدو كإمرأة برجوازية كلاسيكية تقليدية متعالية على شعبها كمثل الصورة التي اعتدناها من زوجات الزعماء والرؤساء والسلاطين، بل تعمدت أن تظهر ببساطتها وروحها الاعتيادية بدون تكلف وشعور بالطبقية

1.7 k
مَهزلة العقل العربي

مَهزلة العقل العربي

العقل العربي الحديث يرتبط ببيئته ومكوناتها من دين ولغة وتقاليد اجتماعية ونشأة محافظة، وتتشكل عنده منظومة من القيم التي يبدأ باعتبارها قيماً عليا بمجرد أن يتكون وعيه ويصبح عاقلا.

2.1 k
نِعمةُ النسيان

نِعمةُ النسيان

لن ننسى، ولا يجوز أن ننسى.. وقطعا ليس ذلك سهلا، والتاريخ لن يسمح لنا بأن ننسى ما يجري في سوريا، والسياسة لن تترك لنا المجال لنريح صدورنا من ذلك الشعور

1.4 k

#يتصدر_الآن

  • أضف تدوينة
  • أضف تدوينة مرئية
  • أضف تدوينة قصيرة