مروة العقاد

مروة العقاد

صحفية

من يجيد الحياكة يتقن سرد الحكاية.. نسيج فلسطيني سوري من الأردن.

مروة العقاد
0 عدد المقالات
14.9 k

مقالات المُدون

نداء استغاثة من عائلة الصحفي تيسير النجار

نداء استغاثة من عائلة الصحفي تيسير النجار

على بعد 40 كيلو متراً من العاصمة الإماراتية يقبع الصحفي الأردني تيسير النجار بين جدران القهر في سجن الوثبة الصحراوي، محروماً من أشعة الشمس لكن أشعة الأمل ما تزال تراوده.

464
بطل الشعوب المتعبة في مواجهة الثور الإسباني

بطل الشعوب المتعبة في مواجهة الثور الإسباني

ظنّ الجمهور العربي أنه سيذرف دموع الفرح مع انتصار صلاح الذي بات قريباً، لكنهم تفاجؤوا بتدخل راموس العنيف، الذي أنهى الحلم العربي بحركة اعتبرها الأغلب متعمدة.

372
أنيقة رغم ارتدائها للحجاب

أنيقة رغم ارتدائها للحجاب

أفرزت مجتمعاتنا العربية الكثير من الفئات التي أصبحت تنفر من الفتاة المحجبة، لا لشيء سوى لمظهرها الذي يوحي بالرجعية والانغلاق، فلم يعُد الحجاب في نظر تلك الفئات عقيدة بل عادة.

2.7 k
هل نفقد "بريستيجنا" إن تحدثنا بالعربية؟

هل نفقد "بريستيجنا" إن تحدثنا بالعربية؟

لعلّ علاقتنا بلغتنا الأم تشبه علاقة طالب مراهق بأمه، يحبها ولا يطيق فراقها لكنه يخجل من إظهارها لرفاقه أو لأساتذته. لماذا؟ سيتردد بالإجابة حتى لا يجرح مشاعرها

997
رحلة الشتات.. قصة المواطن "اكس"

رحلة الشتات.. قصة المواطن "اكس"

أنا الفلسطيني غير المعترف بي.. فأن أولد في بلد عربي يعني أن يتم تجاهلي وتجاهل حبي للبلد الذي أعيش فيه! وإن فكرت بالهجرة فلن يعترف بوطني ولا بي من الأساس.

372
من "الإسرائيلي" الذي يمكننا محاسبته؟

من "الإسرائيلي" الذي يمكننا محاسبته؟

تعاملت الحكومة الأردنية مع جريمة "حارس السفارة" النكراء برحمة قلّما نجدها إن كان المجرم واحداً منا، وبلطف نفتقده إن كانت جريمة السفارة هذه هي جريمة سفارة عربية شقيقة.

708
فوازير رمضان وسائق التاكسي

فوازير رمضان وسائق التاكسي

شكراً يا سائق التكسي، فرغم إحباطك لي، إلا أنك نبّهتني على أن الأوان لم يفتني بعد، فها نحن في رمضان، شهر العودة إلى الذات لتغيير الأفكار وتجديد الإيمان.

572
ريال أو برسا.. "شعب واحد مو شعبين"

ريال أو برسا.. "شعب واحد مو شعبين"

حين يتعلق الأمر بكرة القدم، فإننا ننطلق بلا خجل ونرفع أصواتنا لنُسمع الجميع، وكأن كرة القدم هي الشيء الوحيد الذي يمنحنا فرصة التعبير عن مشاعرنا، وكم نحن محتاجون لفرصة كهذه.

331
ماذا أهديكم في أحلى الأوقات؟

ماذا أهديكم في أحلى الأوقات؟

قالت لي "ماذا لو كان هنالك مكان كالصيدلية، يسمع احتياجاتنا، يشعر بألمنا، يلتفت لما ينقصنا، فيبحث عن كتاب ويصفه لنا ليكون العون؟" فقلت لها "ماذا لو أصبحنا نحن تلك الصيدليات؟

682

#يتصدر_الآن

  • أضف تدوينة
  • أضف تدوينة مرئية
  • أضف تدوينة قصيرة