منى شتيه

منى شتيه

مدونة

شابة فلسطينية أعمل في مجال السوشال ميديا

منى شتيه
0 عدد المقالات
10 k

مقالات المُدون

المهر.. وإعتاق رقاب النساء

المهر.. وإعتاق رقاب النساء

في ظل التطور الحاصل في القرن الواحد والعشرين وكل التحديثات التي اعتدنا التكيف معها، إلا أننا لم نستطع لغاية تطوير العقل البشري في فكرة الزواج وتسليع المرأة!

1.2 k
الشلل العربي وحرية الحركة

الشلل العربي وحرية الحركة

الرعب في فلسطين هو سيد الموقف حين التفكير بحرية الحركة! أما بالنسبة لحالنا العربي فنحن بحاجة لقيادة عربية ليبرالية تدرك أهمية الحريات لا تقمعها في كل يوم بمناسبة وبدون مناسبة

413
‎قاموس الأمهات

‎قاموس الأمهات

لم أصبح أماً بعد! ليس لشيء لكنني لم أتقن قاموس الأمومة المختلف من نوعه، لا أعرف إن كانت الأمهات تمتلك قاموساً موحداً بكل العالم ولكني متيقنة أن للأمهات لغة خاصة.

731
معايير أخرى للنجاح.. وجهة نظر شبابية

معايير أخرى للنجاح.. وجهة نظر شبابية

الخيار مفتوح والحريات في هذا العالم كبيرة لاختيار الأنسب لكل شخص، ولكن العجيب ممن يرثون كل معتقدات وطرق حياة الآباء، فالحياة أقصر من أن نرث حتى طريقة تسلسل حياة كبارنا!

909
"يا بنلبس متل حكياتنا.. يا بنحكي متل لبساتنا"

"يا بنلبس متل حكياتنا.. يا بنحكي متل لبساتنا"

ردود الفعل المحيطة كانت مصدر تفاؤل بالنسبة لي، جعلت أملي أكبر، بأن تنفك عقدة مجتمعاتنا بالحكم على الأشخاص من لبسهم وشكلهم فوجود فئة تحترم الحريات تجعل الأمل أكبر بواقع أفضل

783
في وداع شادية!

في وداع شادية!

حزينة فقد صدمت مرتين حين سمعت خبر الوفاة؛ الأولى لأنني لم أكن لأعرف أنها على قيد الحياة بعد! والثانية أن جمهورها تذكرها وتغنى بها بعد خبر الوفاة!

362
ماما تتابعني عبر السوشال ميديا

ماما تتابعني عبر السوشال ميديا

الأمهات العظيمات أصبحن يمارسن الحب بمتابعتنا والدعاء لنا حتى افتراضياً، أستطيع تفهم هذا الحب، فلا أعلم لو كنت مكانها ماذا سأفعل مع ابنتي الوحيدة!

1.1 k
في فلسطين.. لا نرى العنصرية ولكن نعيشها

في فلسطين.. لا نرى العنصرية ولكن نعيشها

العصبية الفصائلية استفحلت بالشعب الفلسطيني حد الثمالة وجردت أغلب الناس من الموضوعية بالحكم على الأمور السياسية فالحكم عليها عائد للانتماء للحزب أو الفصيل السياسي

1.5 k
واعتذرت بريطانيا

واعتذرت بريطانيا

يجب علينا كفلسطينين أن يكون سقف حملاتنا هو مطالبة الدول العظمى وخصوصا بريطانيا بموقف حاسم تجاه الشعب الفلسطيني، فكل الاعتذارات لا تعني شيئا أمام أم فقدت طفلها بهذه المئة عام!

841

#يتصدر_الآن

  • أضف تدوينة
  • أضف تدوينة مرئية
  • أضف تدوينة قصيرة