رضوان الأخرس

رضوان الأخرس

كاتب

أسس شبكة برق الإخبارية وحملات إغاثية وإعلامية لصالح عدة قضايا منها قضية المجاعة في الصومال والحصار في مخيم اليرموك والمعاناة في سوريا وساهم في تفعيل قضايا وأحداث فلسطينية

رضوان الأخرس
0 عدد المقالات
71.9 k

مقالات المُدون

صديقك لا يحتاج لموقع "صراحة"!

صديقك لا يحتاج لموقع "صراحة"!

ليس من الضروري أن تتابع كل ما جاءت به "موضات" مواقع التواصل الاجتماعي وإن كان هذا في جانبٍ منه تعبيرٌ عن فراغ في الوقت أو الوجدان أو كليهما معًا.

6.5 k
النظرة الأخيرة.. مشاعر أعظم من أن تكتب!

النظرة الأخيرة.. مشاعر أعظم من أن تكتب!

لا يوجد بيت فلسطيني يخلو من المغتربين أو قصص الاغتراب فهذا الشعب أكثر من نصفه يعيش خارج وطنه منذ عمليتي التهجير والنزوح خلال النكبة والنكسة.

2.9 k
ما لا يمكن تبريره في فلسطين

ما لا يمكن تبريره في فلسطين

يحاول بعض النكرات المقنّعين تحت أسماء وهمية أو حقيقية في استمرار الإساءة للشعب الفلسطيني ولتضحياته المستمرة من خلال عرض بعض الشواهد والممارسات والتصرفات المسيئة لبعض القادة والمسؤولين الفلسطينيين.

646
ما وجدته في مسلسل أرطغرل

ما وجدته في مسلسل أرطغرل

أتعجب من اتهام البعض للمسلسل بأنه مليء بمظاهر التبرج وما شابه رغم أنني لم ألحظ ذلك بشكلٍ لافت، ولم تكن ملابس النساء محور المسلسل وجل الملابس كانت محتشمة

18.4 k
"شهداء إسطنبول" ومنهاج الرسول!

"شهداء إسطنبول" ومنهاج الرسول!

ينبغي استنهاض مشاريع إصلاح دينية كبيرة لتعزيز معاني الدين وشرائعه مع العقيدة الصحيحة في نفوس الناس حتى يقوم دين الله مرة أخرى حاكمًا وحاميًا ينشر العدل والفضيلة.

702
الضربة التي جعلتنا أقوى

الضربة التي جعلتنا أقوى

استفادت المقاومة من التجربة حين لاحظت الربكة في صفوف مقاوميها من الصدمة أو حين يباغتهم العدو وهم في النقاط المتقدمة ويستفرد بهم، في ظل اعتيادهم العمل كمجموعات

735
الزواري.. وزجاجة العطر!

الزواري.. وزجاجة العطر!

لا تكمن فرادة الزواري وريادته بالذي فعله بحياته فقط، بل تكمن فرادته أيضًا بموته حيث أصبح نموذجًا لكل العباقرة وأصحاب العقول في هذه الأمة الذين يرغبون بتطويع علمهم لخدمة أمتهم.

4 k
لا وقت للملامة حول حلب!

لا وقت للملامة حول حلب!

لا وقت للملامة ولا وقت للعتاب؛ فها هم مغول العصر يدقون الخطى نحو عواصم العرب والمسلمين بطيران روسي صليبي حاقد، وتواطؤ غربي قبيح بوَاحِدَةٍ من أسوأ المشاهد التي عرفها التاريخ.

624

#يتصدر_الآن

  • أضف تدوينة
  • أضف تدوينة مرئية
  • أضف تدوينة قصيرة