#حلب
أحمد أبازيد

حلب.. ولم نندم على الكرامة

قد يعيش الآخرون في سكينة العائلة والمدن الهادئة والترف الجميل، دون حصار أو قصف أو موت سريع في الطرقات، ولكنهم لا يعرفون أن طعم الحرية أجمل من كل ذلك

25 k

ما هي أسباب الهزيمة في حلب، وما هو مستقبل الثورة السورية في المرحلة القادمة؟

السياسة لا تُبقي أحدًا على نفسه

السياسة لا تُبقي أحدًا على نفسه

كنت أظن في طفولتي أن السياسة كلها للعقلاء والمفكرين ولا تصلح إلا لكبار العقل والعمر، ولكن سرعان ما انتابني شعور بالاعتذار لطفولتي، أنني شوهت العقلاء والكبار في عينها.

587
نصر زائف لأمة مهزومة

نصر زائف لأمة مهزومة

إن لم تدرك الأمّة حقيقة المعركة القائمة ولم تصل إلى الهيئة التي تمكنها من خوضها فستظل أسيرة هذا الوهم النفسي الذي يقول أنكم منتصرون! فكيف النصر إن لم ننصنعه نحن؟

994
على عتبات الحزن

على عتبات الحزن

نحنُ لم نحزن على حلب.. ولم تتقطع قُلوبنا على قتل أطفالِها الأبرياء، ولم تتقاطر أعيُنَنا دما بدل الدمع على شرف أخواتِنا وأمهاتِنا هناك؛ بقدر ما حزِنّا وأجهشنا بكاء على أنفسنا

1.1 k
السوريون في ملحمة الانتظار

السوريون في ملحمة الانتظار

ينتظر السوريون انهيار النظام وسقوطه على أحرّ من الجمر وشعارهم وإنّ غداً لناظره قريب، ويقينهم أنّه إن تخلى عنهم البشر فإنّ ربّ البشر لن يتخلى عنهم، لأنهم مظلومون.

877
توقفي.. فأنت امرأة!

توقفي.. فأنت امرأة!

الهروب من الإطار ينبهنا إلى أنه عندما نخرج من الإطار الذي صنعوه لنا سنندهش، وسنندم على كل لحظة عشناها فُرضتْ علينا بمُسمّى التقاليد. يبدأ بغربلة الأفكار التي ترسخت فينا.

5.6 k
قبل أن تضيع الثورة

قبل أن تضيع الثورة

غالبية الشعب السوري كان راضيًا إلى حدّ ما عن المستوى المتاح من الأمان، رغم إدراكه لهشاشته، وأنّه مستخدم كذريعة لقمع الحريات حتى تتمكن الفئة الحاكمة من الحفاظ على مقاليد الحكم.

941

#يتصدر_الآن