عمار مطاوع

عمار مطاوع

صحفي مصري

صحفي وناشط حقوقي مصري.

عمار مطاوع
0 عدد المقالات
114.6 k

مقالات المُدون

لافتات السيسي وبوسترات أبو إسماعيل

لافتات السيسي وبوسترات أبو إسماعيل

لافتات تأييد السيسي ومبايعته في كل مكان، ضد من؟ لا أحد يعرف، فالرجل يخوض الانتخابات وحده تمامًا، حتى خصمه المفتعل سرعان ما أعلن أنه -كمواطن- يؤيد ويبايع سيادة الرئيس.

1.9 k
ممنوع الرقص والتمايل

ممنوع الرقص والتمايل

تبدو السلفية الوهابية غير مرحب بها في مملكة ابن سلمان، ولو أن الأمر بيده لمحى من تاريخ الحجاز ونجد تلك الحقبة بحاضرها وماضيها ومستقبلها، ونزع عن العقول أي رابط بينهما

946
علياء عبد النور.. في ظلام سجون الإمارات

علياء عبد النور.. في ظلام سجون الإمارات

علياء عبد النور، واحدة من نزيلات السجون الإماراتية بتهمة مساعدة الأسر السورية، تحمل قصتها بعدا إنسانيا يكشف الوجه القاسي لأبراج أبو ظبي الفارهة..

1.3 k
رجال يرتدون الحجاب!

رجال يرتدون الحجاب!

ما مستقبل عشرات الفتيات اللاتي يقبعن الآن في المنفى أو السجن نتيجة نشاطهم أو دعوتهم لتحرير المرأة السعودية أو نيلها بعض حقوقها في الحقبة الماضية؟

574
حينما رأيت "فتيات الليل" للمرة الأولى!

حينما رأيت "فتيات الليل" للمرة الأولى!

أحمل تعاطفا كبيرا لتلك العاملات في سوق الدعارة ومشتقاتها، خصوصا اللاتي يتعرضن للحبس والتنكيل، وأنظر لكل واحدة منهن كضحية استثنائية لم تترك لبعضهن الحياة فرصة لخيارات أخرى

2.5 k
3 أعوام يا إسراء

3 أعوام يا إسراء

إسراء الفتاة الجامعية التي ضاع حقها بالتعليم والحياة، كانت تكتب رسائلها وتعطيها لزوارها، ربما لأنها تظن أن الجيش الإعلامي الذي ينتظر أخبارها لا يزال مهتما بالدرجة نفسها لمعرفة أخبارها

1.2 k
قصة اعتزال رنين

قصة اعتزال رنين

رنين.. بعد أغنيتها الأولى، توقع الكثير لها رحلة صعود مدوية، وبدأ اسمها يتردد مع نجمات جيلها اللاتي كن في بداية طريقهن.. لكنّها اختفت فجأة دون تفاصيل، وكأن الأرض انشقت وبلعتها.

1.2 k
جوثام.. من الخلف إلى الأمام

جوثام.. من الخلف إلى الأمام

كل واحد من الخصمين يكمّل الآخر ويشرعن وجوده، ويبدو أمرا صعبا أن تجد خصما يريحك وتريحه، تتفهمان بعضكما البعض وتحفظان لنفسَيكما في خاطر كلٍ منكما عِشرة وخلطة وتاريخا

328
في الحقيبة كتاب دين

في الحقيبة كتاب دين

ما فائدة وضع اسم الله على علم بلد ثم معايرة من ينتهك العلم بإهانة الرب والإسلام على طريقة تلاميذ الابتدائية حينما يتقاذفون الحقائب وحين يخسرون شجارا يصيحون بالحقيبة كتاب دين!

570

#يتصدر_الآن

  • أضف تدوينة
  • أضف تدوينة مرئية
  • أضف تدوينة قصيرة