كريم عبد المجيد
كريم عبد المجيد
6.8 k

حين تقدمت لخطبة فتاة تركية

20/5/2017

للمسلسلات التركية أثرٌ كبيرٌ في معرفة المجتمعات العربية لبعض عادات الزواج التركية، إلا أن عادات الزواج التركية ليست واحدة في جميع المحافظات، ولكل محافظة طابع يختص بها حتى لو اجتمعوا في نقاط مشتركة. ولقد أحببت سرد تجربتي التي عشتها مع عادات الزواج عند أهل "قونية" مدينة زوجتي. 

بعد أن حددت موعدًا مع والد زوجتي لأطلبها منه رسميًا كلمت صديقًا تركيًا لي عن عاداتهم في طلب الزواج فأخبرني عن الورود و الشوكولاتة، وفي ذلك اليوم وأنا متوجه لبيتها و بيدي باقة ورد كبيرة مع علبة من الشوكولاتة، لم يكن يغب عن أحد من المارة أنني وبلا شك في طريقي لأولى خطوات الزواج، حيث كانت العيون تلاحقني فرحة بي.

 
كان ذلك يوم الأحد، إذ أن الأتراك يتقدمون لطلب يد الفتاة أيام الأحد أو الخميس ويعتبرونهما أيامًا تجلب الطالع الحسن للعروسين. 

 بعد فصل الترحيب والتعارف دخلت زوجتي تقدم لي قهوة العريس، والمعروف من هذه العادة أن العريس تُقدم له فنجان القهوة برغوة (وش) مضاف إليها الملح أو الفلفل الأسود أو الشطة بدلًا من السكر، وفي هذا يقاس مدى تحمل العريس واستعداده لصعوبات الحياة كما أن شُربه للقهوة يعني أنه قَبل العروس للزواج بحلوها ومرها وعدم شربه للقهوة يعني رفضه للزواج (كما عرفت لاحقا)، إلا أنني ولحسن حظي أن زوجتي قد رأفت بحالي ولم يهن عليها أن أشرب قهوة مالحة فقدمتها لي بسكر خفيف. 

حينما هممت بمغادرة المنزل كانت أحذيتي مُرتبة ولم تبق على حالها الذي تركتهم عليه وقد فهمت لاحقا أن ترتيب الأحذية هي رسالة مضمونها "ننتظرك ثانية"، ولو كانت تُركت بحالها لكانت مضمون الرسالة "ألا تعود ثانية". 

وبعد زيارتي الثانية حددنا موعد لمراسم "الوعد" والذي يكون على نطاق ضيق بين الأسرتين وفيه تتواعد العائلتان بإتمام الزواج وتوضع الخواتم في صينية تسمى صينية الوعد والتي يُحمل عليها الخاتمين مربوط بينهما بشريط أحمر من "الستان" ومقصًا مزينًا لقص الشريط ودلالة وضعهما في صينية هي اجتماع العروسين، أما الشريط الذي يربط بين الخاتمين فدلالته الرباط الأبدي بين العروسين، بعد ذلك يُلبّس أحد كبار العائلة الخاتمين للعريس والعروس ثم يقص الشريط المربوط بينهما ويعدها يتم توزيع البسكويت و"الحلقوم" مع الشربات. 

 وخاتم الوعد يشبه خاتم الخطبة، إلا أنه يختلف عن خاتم الخطبة بكونه أقل سُمكًا منه، ومن العادات اللطيفة المتعلقة بالشريط الذي يربط بين الخاتمين، أن تأخذ الفتيات العزباوات قطعة منه بالمقص ويكون زواجها قريبًا أو بعيدًا حسب طول القطعة. 

وبعد هذه المناسبة يُقدم كلا الطرفين للآخر هدايا تسمى بكيس الوعد، إلا أنه و لبُعد المسافات بين العائلتين لم أعرف هذه العادة حتى زيارة أهل زوجتي لعائلتي في مصر وذلك بعد أشهر من الوعد. يحوي كيس الوعد على ملابس كاملة وطقم خروج ومستلزمات العناية بالبشرة وأكسسوارات (خاتم وساعة للعريس وحزام مثلا) ومشغولات يدوية و غيرها وذلك لكلا العروسين من الطرفين. 

ولقد كان لبُعد المسافات واختلاف الثقافات أثرًا لتخطينا بعض العادات التركية فمثلا لم نفرد حفلا للخطوبة والشبكة وجمعنا حفلي الخطوبة والزفاف في يوم واحد. وحفل الخطوبة هي الحفل التي يتم فيها إشهار الزواج للأقارب والأهل بعكس حفل الوعد الذي يكون بين الأسرتين فقط.

ومن العادات المختصة بالخطوبة ما يسمى بكيس الخطوبة وهي هدايا على غرار الهدايا في كيس الوعد إلا أنها أوسع وأكثر وأشمل يقدمها طرف العريس للعروس قبل الخطبة بأيام ثم يُقدم أهل العروس للعريس كيس هداياهم بعد الخطبة.

كذلك من المعروف في حفل الخطوبة أن يرتدي العريس "كرافت" بنفس لون فستان العروس. وبعد حفلة الخطوبة يتفق الطرفان على ما سيحضره كل من الطرفين لتجهيز البيت، ومن الجدير بالذكر أن العروسين خلال تجهيز بيتهما يتحملان التكاليف مناصفة إلا أنه من المسلمات أن على العروس التكفل بغرفة النوم والغسالة وغسالة الأطباق وأدوات المطبخ والستائر. وعلى العريس بقية الأشياء ولا يلزم أن يكون بيته ملكًا.

حددنا و زوجتي موعد العرس قبل العرس بفترة بسيطة إلا أن العادات تقضي بتحديد موعد الزفاف من حفل الخطوبة

قبل زفافنا بأيام وحسب العادات التركية فقد خرجنا وزوجتي معا نشتري مستلزمات الحناء والعرس، فحسب العادات التركية تخرج العروس مع أهل زوجها لتشتري ما يعجبها من لباس وحذاء وغيره من جهازها وكذلك لباس الحناء والعرس، إلا أننا اكتفينا وزوجتي بشراء حاجيات الحناء والعرس وقد كانت اشترت جهازها دون مرافقة أهلي لها لبعد المسافات.

 
 وبحسب عاداتهم كذلك فقد خرجت مع زوجتي وحماتي  لشراء بدلة العرس فعندهم تخرج العروس مع حماها وزوجها لشراء فستانها ويخرج العريس مع زوجته وحماته أو حماه ليشتري بدلة العرس. 
 
حددنا وزوجتي موعد العرس قبل العرس بفترة بسيطة إلا أن العادات تقضي بتحديد موعد الزفاف من حفل الخطوبة، وحسب العادات فإن كروت الدعوة ترسل للأقارب مرفقة بهدايا " (حجاب، بشكير وفوط، قطع قماش، بلوزة وغيره). 

انتهى الحديث في هذه التدوينة عن العادات الخاصة بالخطبة، وسيكون موعدنا في التدوينة القادمة حول الحديث عن عادات الزفاف والتي تكثر عن عادات الخطبة وتتميز عنها بالنسبة لعادات الزفاف العربية.

كلمات مفتاحية: الزفاف، تركيا، عربي، خطوبة

#يتصدر_الآن

  • أضف تدوينة
  • أضف تدوينة مرئية
  • أضف تدوينة قصيرة